علاج فتق الحجاب الحاجز

ما هو علاج فتق الحجاب الحاجز؟

هل سمعت من قبل عن مرض فتق الحجاب الحاجز؟ بالتأكيد نعم، ولكن هل تساءلت نفسك يومًا عن ماهو الحجاب الحاجز؟ وما هو فتق الحجاب الحاجز؟ كثيرًا ما يتم السماع عن هذا المرض خاصة عند تقدم العُمر ولكن تُرى هل فتق الحجاب الحاجز خطير؟ وما هي اعراض الحجاب الحاجز التي تشير إلى وجود فتق؟ وهل يوجد له انواع؟ وإذا كانت الإجابة بنعم فما هي؟ وكيف يمكن علاج فتق الحجاب الحاجز؟ وكم تستغرق عملية فتق الحجاب الحاجز؟

لقد خصصنا هذا المقال تحديدًا للإجابة عن جميع تلك التساؤلات وغيرها بما يدور حول “ماهو الحجاب الحاجز؟ وما هو علاجه” وذلك تحت إشراف دكتور جرجس لاوندى-استشاري الجراحة العامة والأورام وجراحات السمنة المفرطة وتنسيق القوام-، لذا إذا كنت من المهتمين بالأمر أكمل قراءة المقال إلى النهاية.

ماهو الحجاب الحاجز؟

قبل أن نوضح كيفية علاج فتق الحجاب الحاجز علينا أولًا أن نعرف ما هو الحجاب الحاجز، يُمكننا توضيح طبيعته باختصار لأنه العضلة الأساسية المسئولة عن إتمام عملية التنفس،والتي توجد أسفل الرئتين لتفصل بين منطقة الصدر وجدار البطن، تعمل على شكل قبة تنقبض بشكل إيقاعي ومستمر، تتعرض تلك العضلة لبعض القصور والسؤال الآن ما  هي الأعراض التي تُشير إلى تضرر الحجاب الحاجز أو إصابته بالفتق، هذا ما سنجيب عنه من خلال الفقرة القادمة.

ما هو فتق الحجاب الحاجز؟

يُقصد بفتق الحجاب الحاجز هو انتفاخ الجزء العلوي من المعدة من خلال الفتحة أو الفتق الموجود في الحجاب الحاجز المسئول عن مرور المريء قبل اتصاله بمنطقة المعدة، فتندفع المعدة إلى أعلى داخل الصدر، فتُسمى هذه الحالة الفتق الحجابي، وعند تفاقم الأمر يتأثر مرور كلًا من الأطعمة والأحماض إلى المعدة بصورة طبيعية، فترجع مرة أخرى إلى المريء مما يسبب ذلك ما يُسمى بحرقان المعدة.

هل فتق الحجاب الحاجز خطير؟

كثيرًا ما يتم التساؤل حول مدى خطورة فتق الحجاب الحاجز، والحقيقة أنه بالطبع عند عدم معالجته قد يُصبح مرضًا خطيرًا بسبب المشاكل العديدة التي قد يُسببها للفرد، بما يتضمن ارتجاع المريء وعدم تدفق الدم إلى المعدة، وضيق التنفس الشديد، لذا يجب علاج فتق الحجاب الحاجز بصورة مبكرة لتجنب أي مضاعفات.

ما هي اعراض فتق الحجاب الحاجز؟

يشير الدكتور جرجس لاوندى إلى أنه بالرغم من وجود حالات كثيرة قد لا تشعر بأي من اعراض التهاب الحجاب الحاجز إلى أن يكتشف الطبيب ذلك من خلال التشخيص، إلا أن هناك الكثير من اعراض فتق الحجاب الحاجز التي من الممكن أن يشعر بها المصاب بفتق في الحجاب الحاجز، والتي يجب أن نوضحها قبل أن نعرض كيفية علاج فتق الحجاب الحاجز، وتتضمن تلك أشهر اعراض فتق الحجاب الحاجز وضيق التنفس ما يلي:

  1. حرقان في المعدة.
  2. صعوبة البلع.
  3. ارتجاع السوائل والأطعمة من المعدة إلى الفم مرة أخرى.
  4. ضيق التنفس.
  5. اضطرابات في المعدة والقيء.
  6. آلام شديدة في الصدر والبطن.
  7. الانتفاخ.
  8. عسر الهضم.
  9. التهابات الحلق.

تختلف الأعراض من فرد لآخر حسب شدة الحالة ونوعها، ولكن في جميع الأحوال يجب عند الشعور بأحد الأعراض السابقة المسارعة إلى استشارة الطبيب فوراً للحصول على علاج الحجاب الحاجز المناسب لحالتك، وهنا نذكركم بإمكانية حجز موعدكم مع دكتور جرجس لاوندى – استشارى الجراحة العامة والأورام وجراحات السمنة المفرطة وتنسيق القوام من خلال طرق التواصل المتاحة عبر الموقع الخاص بالعيادة.

ما هي أنواع فتق الحجاب الحاجز؟

قبل أن ندخل في طرق علاج فتق الحجاب الحاجز، يجب أن نوضح الأنواع التي يظهر شكل فتق الحجاب الحاجز عليها، وتلك الخطوة هامة في تحديد واختيار طريقة علاج الحجاب الحاجز المناسبة للحالة، يؤكد الدكتور جرجس لاوندى أنه عادةً ما تنقسم أنواع فتق الحجاب الحاجز إلى نوعين رئيسيين، والذي يمكن توضيحها من خلال ما يلي:

فتق الحجاب الحاجز المنزلق (Sliding hiatus hernia)

يُعد مرض الحجاب الحاجز المنزلق هو أكثر أنواع فتق الحجاب الحاجز شيوعاً بين الأفراد، ويحدث عند انزلاق المعدة والجزء السفلي من المريء إلى داخل وخارج القفص الصدري، من خلال فتق الحجاب الحاجز، وعادة ما يكون شكل فتق الحجاب الحاجز في هذا النوع:

  • له مضاعفات خطيرة.
  • ينتج عنه انقطاع الدم في جزء المعدة المنتقل.
  • يتطلب إلى التدخل الطبي السريع لإيجاد طريقة علاج فتق الحجاب الحاجز المناسبة له.

كيف يمكن تشخيص فتق الحجاب الحاجز؟

عادةً ما يقوم الطبيب المعالج بتشخيص الحالة لاختيار طريقة علاج فتق الحجاب الحاجز المناسبة لها من خلال العديد من الاختبارات والتي تتضمن:

  • الأشعة السينية.
  • المنظار.
  • قياس ضغط المريء.
  • اختبار الرقم الهيدروجيني.
  • اختبار عينة الدم للتحقق من خلايا الدم الحمراء.

ما علاج فتق الحجاب الحاجز؟

يتم اختيار طريقة علاج فتق الحجاب الحاجز من خلال الطبيب المعالج وفقاً لتشخيص الحالة، وعادةً ما تكون الاختيارات المتاحة للعلاج ما يلي:

الانتظار والمراقبة

من الممكن أن تكون الحالات في البداية ليست بحاجة إلى تدخل طبي، ولكن سيقوم الطبيب بتحضير جدول مراجعة لمتابعة تطور الحالة عن قرب.

الأدوية الطبية

  • يمكن علاج فتق الحجاب الحاجز من خلال مضادات الحموضة مثل ميلانتا ورولايدز و تومز، ولكن يجب الالتزام بالجرعة الموصى بها لتجنب الآثار الجانبية.
  • أدوية تقليل الأحماض التي تعرف بحاصرات مستقبلات H -2 مثل سيميتيدين “Tagamet HB”، وفاموتيدين “Pepcid AC” ونيزاتيدين “Axid AR”. 
  • الأدوية التي تعمل على تحفيز شفاء المرئ المعروفة باسم مثبطات مضخات البروتون والتي تعتبر أقوى من حاصرات مستقبلات، مثل بريفاسيد، أو ميبرازول.
  • يتم استخدام كافة تلك الأدوية تحت رعاية الطبيب المعالج، وفقاً للجرعات المصرح بها.
  • لا تعتبر تلك الادوية علاج نهائي لفتق الحجاب الحاجز، ولكنها تعمل على تقليل الضرر، وتخفيف الآلام التي يشعر بها المصاب. 

الجراحة

عادةً ما تكون عملية فتق الحجاب الحاجز علاج نهائي لفتق الحجاب الحاجز، حيث تعمل الجراحة على إصلاح فتق الحجاب الحاجز من خلال سحب جزء المعدة المنزلق إلى أسفل البطن، وتصغير حجم فتحة الحجاب الحاجز، أو إعادة بناء المصرة المريئية.

تعرف على: سعر عملية فتق الحجاب الحاجز

متى يحتاج مريض فتق الحجاب الحاجز إلى تدخل جراحي؟

يحتاج المصاب بفتق الحجاب الحاجز إلى إجراء عملية فتق الحجاب الحاجز، عندما تكون الحالة غير مستجيبة للأدوية، وأحياناً ما يلجأ إليها الأطباء في الحالات التي تعاني من التهاب الحجاب الحاجز الشديد أو ضيق في المريء، وفي بعض الحالات يتم الجمع بين جراحة علاج فتق الحجاب الحاجز وجراحة إنقاص الوزن مثل عملية تكميم المعدة.

ما هي الآثار الجانبية بعد عملية فتق الحجاب الحاجز؟

ليس من الضروري أن تحدث آثار جانبية بعد عملية فتق الحجاب الحاجز، ولكنها تُعد مثل غيرها من العمليات الجراحية التي من الممكن أن يصاحبها بعض المخاطر العامة في بعض الحالات والتي يُطلق عليها البعض الآثار الجانبية بعد عملية فتق الحجاب الحاجز، والتي تتضمن كلًا من:

  1. مخاطر التخدير العامة.
  2. الإصابة بالعدوى.
  3. الشعور بالغثيان والقيء.
  4. وجود صعوبة في عملية البلع.
  5. عودة أعراض ارتجاع المريء مرة أخرى.

ولكن جميع تلك الآثار الجانبية بعد عملية فتق الحجاب الحاجز يُمكن تجنبها بسهولة من خلال التشخيص المبكر وإتمام العملية بواسطة دكتور متخصص له خبرة واسعة في المجال لضمان إتمامها بصورة ناجحة

كم تستغرق عملية فتق الحجاب الحاجز؟

عادًة ما تستغرق عملية فتق الحجاب الحاجز مدة زمنية قدرها 45 دقيقة تقريبًا، وقد تختلف المدة من حالة إلى أخرى حسب شدتها، ووفقًا إلى خبرة الطبيب الجراح في تلك العمليا

هل الحجاب الحاجز يسبب ضيق تنفس؟

يُمكننا الإجابة على سؤال “هل الحجاب الحاجز يسبب ضيق تنفس” بنعم، بالطبع فتق الحجاب الحاجز ينتج عنه ضيق تنفس ويرجع ذلك إلى أن الحجاب الحاجز يُعد المسئول الرئيسي عن إتمام عملية التنفس، لذا يُعد ضيق التنفس أحد الأعراض والتأثيرات السلبية الشائعة الناتجة عن مرض فتق الحجاب الحاجز.

كيف يمكن علاج الحجاب الحاجز وضيق التنفس المسبب به؟

بجانب الطرق العلاجية التي سبق وأن ذكرناها، إلا أنه يُمكن تخفيف ضيق التنفس الناتج عن إصابة الحجاب الحاجز (علاج الحجاب الحاجز وضيق التنفس) من خلال ممارسة بعض تمارين التنفس، وتناول الطعام بصورة بطيئة وبكميات صغيرة، بالإضافة إلى تجنب تناول الأطعمة التي تزيد من حرقان المعدة وارتجاع المريء.

كم تستغرق مدة صعوبة البلع بعد عملية فتق الحجاب الحاجز؟

عادة ما يعاني المريض من صعوبة البلع بعد عملية فتق الحجاب الحاجز، ويستمر ذلك لمدة قد تصل إلى 48 ساعة، وتختلف سرعة الاستجابة للشفاء من فرد لآخر.

وفي النهاية؛ إذا كنت تشعر بأي من الأعراض التي سبق وتم ذكرها، أو بحاجة إلى أي من الاستفسارات يمكنكم التواصل مع دكتور جرجس لاوندى – استشارى الجراحة العامة والأورام وجراحات السمنة المفرطة وتنسيق القوام، الذي يعتبر أحد أفضل الدكاترة التي تقوم بعلاج فتق الحجاب الحاجز.

للمزبد عن : اعراض الفتاق السري

 

الأسئلة الشائعة

هل يمكن علاج فتق الحجاب الحاجز بدون جراحة؟

من الممكن أن يتم علاج فتق الحجاب الحاجز بدون جراحة من خلال تناول بعض الأدوية التي تعمل كمضادة للحموضة لتهدئة وتخفيف حالة الحرقان التي يشعر بها المصاب.

هل يعتبر فتق الحجاب الحاجز خطير؟

هناك بعض المضاعفات التي من الممكن أن تحدث عند عدم الخضوع إلى علاج فتق الحجاب الحاجز، والتي تتضمن انقطاع تدفق الدم عن المعدة، أو التسبب في ارتجاع شديد في المريء.

Leave a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *